الرئيسيةالرئيسية  بوابة الصداقةبوابة الصداقة  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  التسجيلالتسجيل  دخولدخول  

شاطر | 
 

 إبتكار الأفـكار الرائـعة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الصداقة
مدير ومؤسس منتدى الصداقة

مدير ومؤسس منتدى الصداقة
avatar

تاريخ التسجيل : 28/10/2006

عدد الرسائل : 2684
العمر : 35
الدولة : الناظور, المغرب
الجنس : ذكر

مُساهمةموضوع: إبتكار الأفـكار الرائـعة   الجمعة 6 نوفمبر 2009 - 19:08

سلام عليكم و رحمة الله و بركاته



ابتكار الأفكار ليس حكرا على الخبراء والأذكياء؛ بل هو فن وعلم يمكن تعلمه والتدريب عليه، ومن

ثم ممارسته بشكل تلقائي.

ابتكار الأفكار هو عملية منظمة للحصول على الأفكار.

ابتكار الأفكار طريقة عملية وعلمية نشأت في أواخر الثلاثينيات على يد العالم "ألكس أوسبورن"

الذي كان يؤمن بأن النجاح يتطلب طريقة مبتكرة، هذه الطريقة تعمل وفق مبادئ أو قواعد بسيطة

وهي:


1- الإنتقاد غير وارد: لا تنتقد الفكرة مهما كانت تافهة أو مستحيلة.

2- الإنطلاق بحرية مسموح بها: كلما كانت الفكرة متهورة كان ذلك أفضل.

3- النوعية ضرورية: ازدياد عدد الأفكار يعني زيادة في أعداد الفائزين.

4- الدمج والتحسين ضروريان: إمكانية دمج الأفكار مع بعضها أو تحسين بعضها.


التفكير خارج أنفسنا:


استمد أوسبورن هذه التقنية من تقنية هندوسية قديمة، وتعني السؤال خارج الذات، وقد

أسماها أوسبورن اسم (التثبيت الوظيفي)، ومعنى ذلك أن العقل يعمل تحت سيطرة الأنماط

العقلية، فيميل العقل إلى تفكير محدد، ويولد افتراضات يستحيل التفكير بدونها، ومع أن ميل العقل

هذا مقيد في إنجازنا للأشياء، إلا أنه يعوقنا عن استنباط أفكار جديدة؛ لأن العقل يريد الثبات على

ميوله، وعندما نريد ابتكار أفكار جديدة علينا التفكير عمدا خارج هذه الميول.


هناك دورتان من التفكير:


1- التفكير العملياتي: يشمل الطرق الروتينية والإجراءات والقواعد والحلول المعروفة والأفكار

المتكررة.

2- التفكير الإبداعي: يشمل الإستكشاف، وتطوير الأفكار، وتوليد الحلول غير المسبوقة، ومع أنه

محفوف بالأخطار إلا أن ابتكار الأفكار هو الخروج من التفكير العملياتي إلى التفكير الإبداعي.


مرحلتا التفكير:


أطلق أوسبون مصطلح (التخيل المنظم) ويعني به ابتكار الأفكار، والتخيل هو توليد الأفكار مع الحكم

عليها، ويمكن أن نصنف عملية ابتكار الأفكار إلى مرحلتين:


1- مرحلة التخيل أو الإدراك: بحيث تلائم الفكرة نمطا عقليا موجودا من قبل.

2- مرحلة الحكم: وهي مرحلة تالية للتخيل تعتمد على الإستنباط والتقويم، ومن الخطأ أن نلجأ

إلى هذه المرحلة للحكم على الأفكار المبتكرة، بل لا بد من مرورها بمرحلة التخيل والإدراك، ومن

ثم نقرر الحكم عليها.


ابتكار الأفكار: هو طريقة لتطوير مهارات تفكير مرحلة التخيل؛ فامتلاك الفكرة يعني رؤية الحقيقة

بطريقة مختلفة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ss12.jeun.fr
alfirdawss
نائبة المدير

نائبة المدير
avatar

تاريخ التسجيل : 07/03/2008

عدد الرسائل : 964
العمر : 34
الدولة : maroc
الجنس : انثى

مُساهمةموضوع: رد: إبتكار الأفـكار الرائـعة   الأربعاء 11 نوفمبر 2009 - 0:01

تحياتى اخى حقا موضوع يستحق وقفة لان الافكار الجديدة هى اسس كل اختراع وتطور
لدا نحن نحتاج كثيراا للتطوير هده الثقافة عندنا لاننا نفتقرها لا نجد الا من يقلد الاخر
ولو اننا لنا هده المنهجية داخل حياتنا للتغيرت اشياء كثيرة فى مجتمعتنا وكنا مجتمعات متطورة ولسنا من العالم الثالث
لكن الامر يحتاج الى هيكلة للخلق مجتمع يتشبع بهده الفكرة وبرمجته على دلك لاخراج الطاقة الكامنة فيه
والخيرات المختزنة التى لا تستغل
عموماا اخى حقا موضيعك قيمة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الصداقة
مدير ومؤسس منتدى الصداقة

مدير ومؤسس منتدى الصداقة
avatar

تاريخ التسجيل : 28/10/2006

عدد الرسائل : 2684
العمر : 35
الدولة : الناظور, المغرب
الجنس : ذكر

مُساهمةموضوع: رد: إبتكار الأفـكار الرائـعة   الأربعاء 11 نوفمبر 2009 - 15:00

بارك الله فيك أختي الكريمة على المرور الطيب
جزاك الله عنا كل خير
أهلا بعودتك من جديد لنا
حقا التفكير الإبداعي ناقص عندنا بشكل كبير
لهذا نحن في المراتب الأخيرة دوما
دمت في رعاية الله
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ss12.jeun.fr
 
إبتكار الأفـكار الرائـعة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
M sadaka :: 
๑۩۞۩๑ <<< مهارات الصداقة لتطوير الذات>>> ๑۩۞۩๑
 :: الإسلام وتطوير الذات
-
انتقل الى: